شبوة اشهار رابطة ابناء شبوة المتضررين من جرائم دولة الإمارات وميلشياتها*

اخبار شبوة

شبوة اشهار رابطة ابناء شبوة المتضررين من جرائم دولة الإمارات وميلشياتها*

2020-11-05 12:20:29
شبوة اشهار رابطة ابناء شبوة المتضررين من جرائم دولة الإمارات وميلشياتها*
شبوة الحدث خاص
اشهر صباح اليوم الخميس في مدينة عتق رابطة أسر ضحايا جرائم الإمارات وميلشياتها في محافظة شبوة للمطالبة بمعاقبة المجرمين وانصاف اسر الضحايا الذين تعرضوا للانتهاكات من دولة الامارات او مليشياتها.
واكد بيان الاشهار ان اهداف الرابطة هي كشف الحقيقة ومعاقبة المجرمين وانصاف الضحايا وأسرهم عن طريق القضاء وحده داعيين كل من تهمه الحقيقة والعدالة إلى الوقوف إلى جانبنا ومساعدتنا في هذه المهمة والواجب الإنساني والشرعي والأخلاقي الكبير.
ودعت الرابطة الحكومة الشرعية إلى الاضطلاع بواجبها وحماية المجتمع من عبث الجماعات والمليشيات المسلحة الخارجة عن قانون الدولة واحالة القتلة ومن يقف وراءهم وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم الرادع جراء ما اقترفوه في حق الأبرياء.
كما دعت الرابطة كل المنظمات المحلية والدولية المعنية بحقوق الانسان والإعلاميين والناشطين والمحامين وقادة الرأي وعموم المجتمع إلى الوقوف معنا ومناصرتنا في قضيتنا والتي هي قضية المجتمع كله.
نص البيان
الحمد لله القائل (ومن قتل مظلوما فقد جعلنا لوليه سلطانا)
انطلاقا من واجبنا ومسؤوليتنا وحقنا كأسر لضحايا القتل والاختطافات والاخفاء في السجون السرية الإماراتية جاءت هذه الخطوة بعد تشاور وتنسيق بين عدد من أسر ضحايا تلك الجرائم وهي خطوة وتحرك ضروري لإنصاف الضحايا الذين تعرضوا للأذى الجسدي والنفسي.. 
وها نحن بإعلان رابطة أسر ضحايا جرائم الإمارات وميلشياتها نبدأ مسيرة البحث عن العدالة إنصافا للضحايا وأسرهم وردعا للقتلة والمجرمين الارهابين وحماية للمجتمع من أن تعبث به أيادي الإجرام. 
وأننا في رابطة أسر الضحايا نؤكد على أن هدفنا هو كشف الحقيقة ومعاقبة المجرمين وإنصاف الضحايا وأسرهم عن طريق القضاء وحده داعيين كل من تهمه الحقيقة والعدالة إلى الوقوف إلى جانبنا ومساعدتنا في هذه المهمة والواجب الإنساني والشرعي والأخلاقي الكبير، كما ندعو الحكومة الشرعية إلى الاضطلاع بواجبها وحماية المجتمع من عبث الجماعات والمليشيات المسلحة الخارجة عن قانون الدولة واحالة القتلة ومن يقف وراءهم وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم الرادع جراء ما اقترفوه في حق الأبرياء.
كما ندعوا كل المنظمات المحلية والدولية المعنية بحقوق الانسان والإعلاميين والناشطين والمحامين وقادة الرأي وعموم المجتمع إلى الوقوف معنا ومناصرتنا في قضيتنا والتي هي قضية المجتمع كله. 
وفي الأخير نتقدم بخالص الشكر والتقدير والعرفان لكل من ساعد وتفاعل وأسهم معنا في الوصول إلى هذه اللحظة وإعلان الرابطة متمنين أن يستمر الجميع معنا جنبا إلى جنب حتى الوصول إلى العدالة الكاملة. 
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
 صادر عن رابطة أسر ضحايا جرائم دولة الإمارات وميلشياتها بمحافظة شبوة الخميس  2020/11/5م.

الأكثر قراءة

كاريكاتير

عدسة شبوة الحدث

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر