صحيفة: المليشيا تستخدم أطفال المدارس لتمويه نقل أسلحة ومعدات عسكرية في الحديدة

أخبار المحافظات

صحيفة: المليشيا تستخدم أطفال المدارس لتمويه نقل أسلحة ومعدات عسكرية في الحديدة

قبل إسبوع
 صحيفة: المليشيا تستخدم أطفال المدارس لتمويه نقل أسلحة ومعدات عسكرية في الحديدة
شبوة الحدث متابعات

أقدمت مليشيا الحوثي نهاية الأسبوع الماضي على استغلال طلاب المدارس في محافظة الحديدة والمديريات التابعة لها، في عمليات تمويه ونقل أسلحة وتنفيذ وقفات احتجاجية لأهداف سياسية وعسكرية أمام مقر إقامة مراقبي الأمم المتحدة.


وكشف معلمون أن المدير العام لمديرية باجل، القيادي الحوثي عبداللطيف المؤيد، ومشرف المديرية أبوعمار، أجبرا طلاب مدارس مدينة باجل شرق المحافظة على الخروج معهما ضمن موكب لتعزيزات حوثية قادمة من صنعاء إلى وسط الحديدة.

وأوضح المعلمون أن «المؤيد» و«أبو عمار» أجبرا الطلاب على التنقل معهما داخل ناقلات من نوع «دينا» وضعت في فيها تعزيزات كبيرة وأسلحة نقلتها من معسكرات في مديرية باجل إلى داخل مدينة الحديدة.


وأفاد المعلمون بأن التعزيزات كانت بقيادة القيادي الحوثي المكنى «أبوحمزة»، مؤكدين أن المليشيات تستغل الطلاب لأهداف عسكرية وتخفيهم عن عائلاتهم لأكثر من 12 ساعة.


ولفتوا إلى أن المليشيات تأخذ الأطفال بزعم أنهم سيذهبون لإقامة وقفات احتجاجية أمام مقر إقامة رئيس المراقبين الأمميين في الحديدة وهو ما يحدث بالفعل لكنهم يتخذونهم أيضاً غطاء لنقل الأسلحة والتعزيزات إلى جبهات الحديدة والقادمة من محافظتي صنعاء والمحويت.


وأكد سكان محليون أن مليشيا الحوثي تنقل أسلحة وذخائر إلى بدروم مسجد فاطمة الزهراء في حي شارع جمال بالتزامن مع نشر مسلحيها على مختلف المباني المرتفعة. 

كاريكاتير

عدسة شبوة الحدث

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر