اليابان تروض إيران بثلاثية في طريقها إلى نهائي كأس آسيا

الرياضة

اليابان تروض إيران بثلاثية في طريقها إلى نهائي كأس آسيا

قبل 3 أسابيع
اليابان تروض إيران بثلاثية في طريقها إلى نهائي كأس آسيا
شبوة الحدث - متابعات

بلغ منتخب اليابان، نهائي كأس آسيا المقامة بالإمارات، بعدما تغلب على نظيره الإيراني (3-0)، اليوم الإثنين على إستاد هزاع بن زايد، في نصف نهائي البطولة.

سجل أهداف اليابان، يويا أوساكو، في الدقيقتين (56، 67)، وجينكي هاراجوتشي في الدقيقة (90+2).

وينتظر المنتخب الياباني في المباراة النهائية، المتأهل من مواجهة الإمارات وقطر، المقررة غدًا الثلاثاء.

محاولات بائسة

دخل المنتخبان أجواء اللقاء سريعا، وظهرت جديتهما في البحث عن اقتناص هدف سريع، يعزز من فرصة التأهل للمباراة النهائية.

وبدأ منتخب اليابان، يبحث عن ثغرات في الخط الخلفي لمنافسه، من خلال تناقل الكرات وتبادل المراكز بين لاعبيه وبرز منه جينكي وتسوكاسا شيوتاني ومينامينو فيما لعب بالمقدمة ريتسو دوان ومن أمامه يويا أوساكو.

الخطورة كانت أكثر لمنتخب اليابان، حيث استهلها برأسية يوشيدا، فيما سدد ريتسو دوان من داخل منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأيسر لعلي بيرانفاند حارس إيران.

وجاء الرد الإيراني على تلك الفرص سريعا، حيث تسلم سردار كرة داخل منطقة الجزاء ليتلاعب بالمدافعين ويسدد بدقة، لكن جوندا كان له رأي آخر عندما حول مسار الكرة باللحظات الأخيرة لتخرج ركنية.

وسيطر بعد ذلك الحذر على تعامل المنتخبين مع معطيات المباراة، لتتراجع وتيرة الهجمات، وتنحصر الألعاب في منتصف الملعب.


هدفان سريعان

وفي الشوط الثاني، نشطت التحركات الهجومية لمنتخب إيران، بعدما فرض الكثافة العددية اللازمة في الأمام، لكنه افتقد التركيز في إنهاء الهجمات.

ومن هجمة مرتدة سريعة، أحرز منتخب اليابان هدف السبق، بعدما توغل مينامينو وسقط داخل منطقة الجزاء ونهض وسط شرود ذهني لمدافعي إيران، ليرسل الكرة بالعرض وجدت أوساكو يسكنها برأسه داخل الشباك بالدقيقة 56.

واستفز الهدف لاعبي إيران، وبحثوا عن الرد، فسدد علي رضا كرة قوية وضع فيها جوندا عصارة خبرته ليحولها إلى ركنية.

ولم يستيقظ لاعبو إيران من صدمة الهدف الأول، حتى شهدت الدقيقة 67 احتساب ضربة جزاء لليابان، حيث ضربت كرة مينامينو بيد مرتضى بورعلي، وبعد التأكد من صحتها عبر تقنية الفيديو، نفذها أوساكو بنجاح.

ولم يكن أمام مدرب إيران سوى الدفع بورقتي ترابي وسامان، أملاً في تعزيز القدرات الهجومية لتعديل النتيجة.

وعرف منتخب اليابان كيف يتعامل مع ردة فعل نظيره الإيراني، حيث عمد إلى قتل اللعب واستهلاك الوقت للمحافظة على التقدم.

وأحرزت اليابان الهدف الثالث في الدقيقة 90+2، بعد هجمة منسقة انفرد على إثرها جينكي هاراجوتشي ليسددها بثقة داخل الشباك ليخرج منتخبه فائزاً في النهاية (3-0).

كاريكاتير

عدسة شبوة الحدث

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر